fbpx
Menu

الحقن المجهري (ICSI)

الحقن المجهري (ICSI)

هذا هو الأسلوب الأمثل للعلاج في الحالات التي تكون فيها عينة الزوج شديدة الضعف (من ناحية العدد أو النوعية أو الحركة) مما يجعل فرص حدوث التخصيب بصورة طبيعية ضئيلة جدًا. كما تستعمل في حالات فشل التخصيب في عملية أطفال الأنابيب. في هذه الحالة يتم حقن الحيوان المنوي داخل سيتوبلازم البويضة وبعد حدوث التلقيح والانقسام لخلايا الجنين يتم إرجاع الأجنة للرحم في اليوم الثاني، الثالث أو الخامس

إن التلقيح المجهري هو الملاذ الأخير للذين يعانون من ضعف شديد في الحيوانات المنوية أو في حالات الإنسداد لحوالب الخصية مما يمنع وصول الحيوانات المنوية للخارج. في هذه الحالات من الممكن الحصول على الحيوانات المنوية مباشرة من الخصية أو من البربخ (Tesa, Pesa, Tese, Mese

إن معدلات النجاح تختلف حسب حالات الخلل المتعلقة بالحيوانات المنوية.

وبعد مرور 17-20 ساعة يقوم خبراؤنا من طاقم المختبر بالبحث عن مما يثبت وقوع الإخصاب وذلك تحت مجهر خاص. في مختبرنا تبلغ عادة نسبة الإخصاب في البويضات حوالي 80% ولكنها تنخفض لدى حالات العقم الشديد. في بعض الحالات لا يتم الإخصاب على الرغم من المظهر الجيد لكل من البويضة والحيوانات المنوية حتى بعد القيام بإجراء التلقيح او الحقن المجهري (2% من الحالات).
أحد أهم أسباب فشل الإخصاب في معظم الحالات هو إخفاق الحيوان المنوي في إختراق حاجز البويضة أو فشل الحيوان المنوي في إيجاد وضع مناسب.
كذلك يتوقف هذا على جودة البويضة. وقد يصدف أن حيامن الرجل نفسه تتغير في جودتها من مرة الى أخرى, ونفس الرجل قد ينتج حيوانات منوية ذات نوعية ضعيفة.

إلتقي بأطبائنا

فريقنا
د. محمد عيد

د. محمد عيد

إستشاري/ أمراض نسائية وتوليد / أطفال الأنابيب
د. محمد اسامة طه

د. محمد اسامة طه

إستشاري/ أمراض نسائية وتوليد / أطفال الأنابيب
د.محمد مازن داية

د.محمد مازن داية

أخصائي/ إخصاب خارجي وتلقيح مجهري

لمزيد من المعلومات أو لتبدأ رحلتك اليوم

تواصل معنا إلكترونيا أو هاتفيا
Call Now ButtonCall Now